رسالة ترحيب من سعادة رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور جبر الداعور

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين، المعلم الأول والهادي إلى طريق الحق المبين، وعلى من سار على دربه واقتفى أثره بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:
فإنه يطيب لي أن أرحب بكم عبر موقع الجامعة الإلكتروني، ونحن نستعد لاستقبال العام الجامعي الجديد 2021 - 2022 بالهمة والنشاط، والجد والاجتهاد، آملًا أن نلبي كل متطلباتكم واحتياجاتكم من المعلومات القيمة حول التخصصات العلمية التي تمنحها الجامعة لطلبتها في برامج البكالوريوس والماجستير.
أبنائي وبناتي الطلبة ... جددًا وقدامى:
إننا نؤمن أن صناعة الإنسان الفلسطيني على أعين أمينة ومخلصة هي أعظم شيء يمكن أن نقوم به في الحياة، وهي ثمرة لجهود العلماء والباحثين؛ لأنه يمثل بناء الإنسان المثقف الواعي، وتحصينه فكريًّا وثقافيًّا من أي آفات غريبة عن عاداتنا وتقاليدنا العربية الموروثة.
لذلك عكفنا في جامعة فلسطين على اعتماد برامج تعليمية متطورة، ومقررات نوعية، تلبي احتياجات المجتمع محليًّا وإقليمًّا ودوليّا، وهذه البرامج تخضع للتقييم والتقويم باستمرار، لمواكبة التحديثات العالمية، ومواصلة النهضة العلمية الشاملة.
إن جامعة فلسطين تغرس في نفوس أبنائها حب الوطن، والانتماء الصادق إليه، وتعزز القيم الإيجابية والأخلاقية والوطنية، وتؤكد على الثوابت الوطنية لشعبنا الفلسطيني حتى تحقيق العودة وتحرير الوطن، فجامعة فلسطين هي جامعتكم وبيتكم وبوصلتكم نحو العلم والثقافة والأخلاق والقيم، فاغتنموا فرصة النهل من معينها وعلمائها وأساتذتها الأكفاء في كل التخصصات العلمية.
ولا يفوتني أن أتقدم بعظيم الشكر والتقدير لكل الأوفياء في جامعتنا – جامعة فلسطين – الذين أسهموا في رقي الجامعة ونهضتها من الأكاديميين والإداريين والداعمين من داخل الجامعة وخارجها.
آملين من الله تعالى أن يسدد خطانا للوصول إلى تحقيق أهدافنا بإعداد جيل يسهم في خدمة دينه ومجتمعه ووطنه، ويكون له دور في مشروع النهضة العلمية الشاملة حتى نصل إلى مرحلة التحرير الكامل للوطن والإنسان.


أ.د. جبر إبراهيم الداعور
رئيس الجامعة