صورة الخبر
الأخبار

جامعة فلسطين – فرع خان يونس تنظم حفلا وطنيا بعنوان 'أيام فلسطين - سيدة البدايات...سيدة النهايات'

بدأت اليوم في جامعة فلسطين - فرع خان يونس فعاليات الأسبوع الوطني بعنوان" أيام فلسطين- سيدة البدايات ...سيدة النهايات " بحضور المهندس عماد الأغا رئيس مجلس الادارة والدكتور محمود العجرمي نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية والدكتور موسي أبو سليم نائب رئيس الجامعة للتخطيط و الدكتور أكرم شعت مدير فرع خان يونس وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والادارية كما حضر الدكتور أحمد الشيبي محافظ خان يونس و الدكتور أنور البرعاوي وكيل وزارة الثقافة و الأستاذ عبد الفتاح أبو جهل مدير دائرة الأنشطة بوزارة الأسري و الدكتور سليم السقا وزير العدل السابق والأستاذ مأمون سويدان مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون الشباب  والأخت مريم ابو دقة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية و الأخ إياد نصر عضو المجلس الثوري لحركة فتح و ممثلين عن العديد من الجمعيات و المؤسسات الأهلية و الخاصة و وجهاء ومخاتير و الطلبة وذويهم.

حيث افتتح الفعاليات بعد آيات عطرة من القران الكريم و السلام الوطني الفلسطيني كلمة الجامعة والتي ألقاها الدكتور محمود العجرمي رحب خلالها بالحضور مؤكداُ أن جامعة فلسطين جامعة لكل الفلسطينيين و مساهمة في كل الخيارات التي بإمكانها أن توصل الرسالة الوطنية من منبرها الخاص لتعزيز الدور الوطني اتجاه القضايا الوطنية و خاصة قضية الأسري التي تمر علينا الذكري السنوية ليوم الأسير.

كما أعلن العجرمي مشاركة الأسري إضرابهم عن الطعام الذي يخوضونه ضد التطرف العنصري الإسرائيلي لليوم أل 28 مطالبين بحقوقهم الشرعية مثمنا دور المؤسسات الوطنية علي خلق الفرص لابراز الهوية الفلسطينة و اعلان الحق في نيل الحياة الكريمة بالحرية والاستقلال الكاملين.

بدورها أشادت  الأسيرة المحررة فاطمة الزق بإضراب الأسرى المطالبين بحقوقهم المشروعة في كافة القوانين الدولية لإنهاء معانتهم.

ووجهت الزق النداء للمقاومة الفلسطينية لتكثيف ضرباتها للاحتلال بهدف الضغط عليه من أجل نيل الحرية لأسرانا الأبطال.

و في نهاية الكلمة الافتتاحية توجه الحضور لخيمة المعرض الوطني و الذي تضمن العديد من الزوايا المخصصة لاحياء المناسبات الوطنية و الاسلامية كيوم الأرض و الأسير و النكبة و المجازر الاسرائيلية بحق أبناء شعبنا و الانتفاضة و غيرها من الذكريات المؤلمة و لكنها خالدة بقلوبنا بتجسيده من الأجداد للأبناء، وزوايا خاصة بالأعمال الفنية التي تحيي التراث الشعبي والرسم الحر.

وفي نفس السياق أكد المهندس عماد الأغا خلال كلمته لوكالات الاعلام أن هذا النشاط الوطني  يأتي ضمن سلسة الأنشطة المجتمعية التي تعتز بها جامعة فلسطين وترسل بها للعالم أجمع أننا نتوج قضايانا الوطنية من خلال تجسيدها و الاهتمام بها تأكيداً علي تضامن ودعم الجامعة بمجالسها و كوادرها وجميع العاملين فيها و طلبتها  لأسرانا البواسل في السجون .

كما تخلل اليوم الأول العديد من الفقرات الفنية التي جسدت الواقع الفلسطيني والأسري داخل السجون وأثار النكبة.